سؤال: لماذا رفض المسيح أن يشرب من الخل؟

لماذا رفض المسيح أن يشرب من الخل الممزوج بمر كما جاء في إنجيل متى 27: 34 وقبوله أن يشرب منه كما في إنجيل يوحنا 19: 28 –30؟

الرد: هذا السؤال يبدوا واضحاً جداً عندما نقراً ما جاء في إنجيل مرقس الإصحاح الخامس عشر إذ يذكر أن المسيح قد عرض عليه أن يشرب مرتين: المرة الأولى قبل الصلب، والمرة الثانية وهو على الصلب، وإليك النص الحرفي: "وجاءوا به إلى موضع جلجثة، الذي تفسيره موضع جمجمة، وأعطوه خمراً ممزوجاً بمر فلم يقبل. ولما صلبوه اقتسموا ثيابه مقترعين عليها....ولما كانت الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم:الوي الوي! لماذا شبقتني؟ الذي تفسيره إلهي إلهي لماذا تركتني؟... فركض واحد وملأ اسفنجة خلاً وجعلها على قصبة وسقاه" (مرقس 15: 33 - 36).

وبهذه النظرة الفاحصة من كلمة الله، التي تحوي جواباً لكل سؤال، أرجو أ أكون قد وفّقت في توضيح بعض الأمور الغامضة والتي تدور حول موضوع الصليب.

كما قمت بالإجابة على بعض الأسئلة المحددة التي قد تداعب أفكار نفر من الناس ليكون الموضوع متكاملاً.

أشكر الله الذي أهلني على إنجاز هذا العمل الذي آمل أن يكون سبب بركة وفائدة للجميع.

  • عدد الزيارات: 6067

إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق