التلمــذة

× ماذا يتوقع الرب من شخص نال الخلاص؟

يتوقع منه تكريساً تاماً للرب. يتوقع أن يذهب حيث يقوده، وأن يعمل ما يقولهن وأن يكون حيث يريده أن يكون. أن يتوقع منه أن يترك كل ما عنده وكل ماله ليحمل صليبه ويتبع المسيح. (رومية12: 1-2)

× هل توقُّع الله هذا منطقي؟

نعم، هو التوقع المنطقي الوحيد الذي يستطيع الشخص أن يحققه للرب.

× ألا يحتاج الشخص للتفكير في ذاته؟

إن مسئوليتنا العظمى في هذه الحياة، هي إرضاء الله. إن كنا نطلب ملكوت الله وبرّه فإنه يأخذ على عاتقه أمر معيشتنا. (متى 6: 33) قال القديس اغسطينوس: "عندما تعمل إرادة الله على أنها إرادتك، يعمل الله إرادتك على أنها إرادته".

× هل هذا يعني أنني قد أحتاج للذهاب لحقل الخدمة؟

قد تحتاج وقد لا تحتاج. من واجبل أن تكون مستعداً للذهاب إن دعاك الرب. ولكل واحد منا دعوته. (لوقا 9: 23-26)

× ولكن أجد كثيرين من المسيحيين يتمتعون بكماليات الحياة وترفها ولا يبدو عليهم التكريس للمسيح.

لا يجوز لك أن تقارن نفسك مع الآخرين. إن مثالك هو الرب يسوع وعليك أن تتبع خطواته. (لوقا 14: 25-35) ونحن بهذا لا ندافع عن المسيحي الذي يحتاج لتكريس أكثر للمسيح.

× هل يطلب المسيح فعلاً أن "نُبغض" أقاربنا؟

إنه يطلب أن تكون محبتنا له هكذا عظيمة، لدرجة أنه تصبح كل محبة أخرى بغضاً بالمقارنة مع المحبة له. (لوقا 14: 26)

× ألا يستطيع الاعتراف بيسوع كمخلص وليس كَرَبَّي؟

الكتاب المقدس لا يؤيد مثل هذا الموقف، فإنْ لم يكن الرب يسوع مستحقاً لكل شيء، فهو لا يستحق أي شيء.

× إذاً فالخلاص خضوعاً تاماً للمسيح؟

هو كذلك تماماً. وأقلّ من ذلك لا ينفع ولا يجدي.

  • عدد الزيارات: 4457

إشترك في المراسلات

تابعونا



لا يسمح أن يعاد طبع أي من منشورات هذا الموقع لغاية البيع - أو نشر بأي شكل مواد هذا الموقع على شبكة الإنترنت دون موافقة مسبقة من الخدمة العربية للكرازة بالإنجيل
الرجاء باسم المسيح التقيّد بهذه التعليمات والتقيد بها -- للمزيد من المعلومات
© Kalimat Alhayat a ministry of Arabic Bible Outreach Ministry - All rights reserved
تطبيق كلمة الحياة
Get it on Google Play
إلى فوق